هل يمكن استخدام هذه الأدوية للحامل؟

تحدث الكثير من التغيرات الفسيولوجية على جسم المرأة الحامل مما يؤدي إلى بعض الأعراض غير المرغوب فيها كالغثيان، والحموضة، والإمساك والآلام. وعلى الرغم من توفر الأدوية التي لا تحتاج لوصفة طبية في الصيدليات إلا أنه يجب على المرأة الحامل الحذر لسلامتها وسلامة جنينها.


هنا نستعرض أكثر الأدوية استخداما من قبل النساء الحوامل، ولكن يجب التنبيه على أهمية استشارة الطبيب قبل أن تقرري استخدام أحدها.


ما هي أكثر الأدوية التي تستخدمها النساء الحوامل؟


١) مضادات الهيستامين:

يستخدمها ما يقارب ال15٪ من النساء الحوامل إما لتخفيف الغثيان أو لعلاج الحساسية.

أكثر الأدوية استخداما وآمنها من هذه المجموعة:

بينادريل (Benadryl) و كلاريتين (Claritin) وكلاهما من أدوية الفئة B (تفصيل الفئات المختلفة في الأسفل).


٢) مسكنات الألم:

تعتبر الاسيتامينوفينات مثل بانادول (Panadol) و تايلينول (Tylenol) أشهرها وآمنها والأكثر استخداما (اذ يستخدمها ما يزيد على الثلثين من الحوامل) وكلاهما من أدوية الفئة B.

أما اسبرين (Aspirin) وبروفين (Profen) فلا ينصح باستخدامها خلال الحمل، فهي تعتبر من الفئة C في الثلثين الأولين من الحمل، أما في الثلث الأخير من الحمل فتزيد خطورتها لتصبح من الفئة D.

وللمعلومية قد يضطر الطبيب المعالج لاستخدامهما في بعض الأمراض على الرغم من الخطورة إذا تبين أن الفائدة المرجوة أكبر من احتمالية الخطورة.


٣) مضادات الحموضة والحرقان:

يعاني من الحرقان والحموضة ما يقارب 80٪ من الحوامل وخصوصا في الثلث الأخير من الحمل. ويعتبر الكالسيوم كاربونيت أكثرها استخداما، ويعتبر آمنا على الرغم من عدم تصنيفه. أما الزانتاك (Zantac) فيستخدم أيضا ويعتبر من الفئة B.


٤) الإمساك:

ينتشر الإمساك في الحوامل، وأفضل طريقة لمحاربته تكون بالإكثار من السوائل والإكثار من الأطعمة الغنية والمدعمة بالألياف كخبز الحبوب الكاملة، والأرز، والباستا، والحبوب، والخضار والفواكه. ويمكن أخذ مكملات الألياف بعد استشارة الطبيب. ويجب تجنب زيت الخروع والزيوت المعدنية بشكل كامل. وإن كان ولابد من استخدام الأدوية فقد يستخدم الميرالاكس (Miralax) ويعتبر من الفئة C.


إذن ما هي فئات سلامة الأدوية وكيف يتم تحديد هذه الفئات؟


بدأت إدارة الغذاء والدواء الأمريكية عام 1979م بمراجعة جميع الأدوية وتوزيعها لفئات بناء على مدى خطورة استخدامها على الأم والجنين أثناء الحمل.وللمعلومية تقرر في العام 2015م بأن هذه الفئات سيتم استبدالها في العام 2020م بطريقة أخرى مختلفة فيها تفصيل أكثر.


الفئات المستخدمة حاليا كالتالي:

- الفئة (A):

الأدوية التي أثبتت الدراسات المضبوطة على النساء الحوامل أنها أمنة تماما على الجنين.

- الفئة (B):

الأدوية التي ثبت أمانها على حيوانات التجارب ولكن لا يوجد دراسات مضبوطة على النساء الحوامل.

أو أن الدراسات على الحيوانات أظهرت ضررا ولكن عندما عملت الدراسات المضبوطة على النساء الحوامل لم يظهر هذا الضرر.

- الفئة (C):

الأدوية التي أظهرت أعراض جانبية على أجنة الحيوانات ولكن لا يتوفر دراسات مضبوطة على النساء الحوامل.

أو لا يوجد دراسات سواء على الحيوانات أو على النساء الحوامل.

هذه الفئة من الأدوية لا تستخدم إلا إذا كانت المنفعة المرجوة تبرر الخطر المحتمل للدواء على الجنين.

- الفئة (D):

الأدوية التي ثبت خطرها على الجنين ولكن قد تقتضي مصلحة الأم تناولها لهذه الأدوية

- الفئة (X):

الأدوية المحظورة في الحمل والتي أثبتت الدراسات الحيوانية والإكلينيكية أنها تسبب التشوهات للأجنة.

  • Twitter
Screen Shot 2019-06-21 at 7.39.16 AM.png
🇸🇦نكتب بشغف من ال