ماهي أسباب الصداع؟


قد يتبادر لذهنك أن الصداع نوع واحد، فهو مجرد ألم في الرأس، تزيد شدته وتنقص، ويمكن تخفيفه بالمسكنات. لكن لو سألت طبيب الأعصاب فلن يتفق معك!

هناك أكثر من 150 نوعا من الصداع موصوفة في المراجع الطبية، ومعرفة النوع مهم لصرف العلاج المناسب. وللمعلومية فإن أغلب أنواع الصداع لا تعني بالضرورة وجود مرض خطير، ولكن بعض الأنواع قد تكون مؤشر لمشكلة تهدد الحياة.


ما هي أكثر أنواع الصداع شيوعا؟


من الممكن إدراج أنواع الصداع تحت قسمين رئيسيين:

أولي (يحدث نتيجة خلل في الأعضاء الحساسة للألم في الرأس، كإفراز بعض المواد من الدماغ، أو نشاط في الأعصاب، أو الأوعية الدموية، أو العضلات).

ثانوي (يكون عرض لمشكلة أخرى في الرأس).


أكثر أنواع الصداع الأولي شيوعا:


- الصداع التوتري:

يعتبر هذا النوع أكثر أنواع الصداع انتشارا، ويشعر المصاب به بألم معتدل حول عموم الرأس، يوصف بأنه كحزام ضاغط. وقد يصاحبه ألم في الرقبة والأكتاف.

يصعب في بعض الأحيان التفريق بينه وبين الأنواع الأخرى، ولكن علاجه سهل وذلك باستخدام المسكنات وتقليل الضغوطات واتباع نمط حياة صحي.


- الصداع النصفي (الشقيقة):

قد يسبب الصداع النصفي شعورا بالألم النابض، في جهة واحدة من الرأس عادة. وغالبا ما يصاحبه غثيان، واستفراغ، وحساسية من الضوء والصوت. قد يكون الألم شديدا بحيث يؤثر على أداء الإنسان لأنشطته اليومية. وقد يستمر هذا النوع من الصداع لساعات أو حتى أيام.

قد يشعر بعض المصابين بهذا النوع من الصداع بأعراض تسبق نوبة الصداع كصعوبة في التحدث، أو مشاكل في البصر أو رؤية أشكال غريبة، أو سماع أصوات غريبة، أو تنميل في الأطراف.


- الصداع المجموعي (قد يسمى بالعنقودي):

يتكرر هذا النوع من الصداع الشديد بشكل دوري على مدى "مجموعة" أيام. وقد يوقظ النائم من شدة الألم، ويكون متركزا خلف العين أو حولها. قد تستمر النوبات لأسابيع أو أشهر، ثم تختفي لأشهر أو سنوات لتعود لاحقا.

قد يصاحب الألم احمرار ودموع في العين، أو انتفاخ حول العين، أو كسل في الجفن.



أكثر أنواع الصداع الثانوي شيوعا:


- آلام الجيوب الأنفية.

- ارتفاع ضغط الدم.

- آلام الأسنان.

- التهابات الأذن.

- الجفاف.

- الأورام الدماغية.

- النزيف الدماغي.

- تسلخات شرايين الرقبة.

- جلطات الدماغ الوريدية.

وغيرها الكثير من الأسباب التي سنتحدث عنها قريبا في مقالات منفصلة..



من المهم جدا مراجعة الطبيب لمعرفة سبب الصداع إن كان شديدا أو استمر لفترة طويلة أو تكرر كثيرا، ليتم التشخيص وإعطاء العلاج المناسب.



  • Twitter
Screen Shot 2019-06-21 at 7.39.16 AM.png
🇸🇦نكتب بشغف من ال